سايبر دودو و المرجان (1-16)

مشاهدات 21576

إضافة الى التفضيلات

تصنيف

خلافًا لما يظنه الكثيرون، المرجان ليس نباتًا متعلّقًا بالصخور، بل هو حيوان، إنه يجعلنا نحلم من خلال روائع الشعب المرجانية والتّي يمتدّ بعضها على مئات ومئات الكيلومترات، المؤلّفة من ملايين الأفراد.

هذا الحيوان هو مديخ.

ما هو المديخ؟

إنه نظام بسيط يتألف من أسطوانة تحيطها مجسات في طرفها الأعلى. إن هذا الحيوان فرد من عائلة الشقار ولكنه يمتلك خصائص باستخراج كربونات الكالسيوم الموجودة في الماء لإنتاج الهيكل الكلسي الذي يعيش فيه.

بعبارةٍ أخرى، هو حيوانٌ يملك خاصّة غير مألوفة على إنشاء ملجأ معدني يقيه. و بالطبع هناك شروط مختلفة وضرورية لحياة المرجان، منها: النور، المياه الحارة والملوحة المعتدل، وهي شروط يجب أن تبقى مستقرة مع الوقت لأن أي تغيير قد يؤدي إلى نتائج مأسويّة على حياة المرجان كفرد أو كَشُعب مرجانية.
إذاً المرجان هو عبارة عن حيوان وليس نبات

على سبيل المثال, تنمو شعب المرجان المداريّ في الحالة المثالية ضمن حرارة تتراوح ما بين 25 و 29 درجة وبشكل أقصى ما بين 20 و 35 درجة وفقًا لنوع المرجان، وهي تنمو بشكل مثالي ابتداءً من عمق 20 متر وحتى سطح البحر؛ ولكن على عمق 60 إلى 70 متر وما دون، لا تحصل على ما يكفيها من النور فتموت، باستثناء الجنس غير باني الشعب (انظروا الشرح أدناه).

ويتوقف توزيع المرجان أيضاً على الطاقة الناتجة عن الأمواج، فالمكان الهادئ يسمح للمديخ الرقيق بالازدهار، أما حيث تكون الأمواج كاسرة فلا تعيش إلا الأجناس الأكثر صلابة.

كيف يتكاثر المرجان؟

هل هناك مرجان أنثى ومرجان ذكر؟ كلا، فالمرجان حيوان خنثوي ويعني ذلك أنّه قادر على إنتاج بُييضات أنثوية و نطاف ذكرية في الوقت عينه.
 

هل ينمو المرجان بسرعة؟

بما أن التنوع هو أحد المبادئ الأساسية الموجودة في الطبيعة، سيكون هناك أجوبة بعدد أجناس المرجان، ولكن المعدل المتوسط لنمو المرجان يتأرجح ما بين عدّة مليمترات وحتى عشرات السنتيمترات بشكل سنوي.

غير أنّ السر الحقيقي للمرجان المدعو "باني الشعب" يكمن في مكان آخر...

ويجدر البحث عنه في العلاقة المتبادلة والتناغم الحاصل بين المرجان و نوع من الطحالب المجهريّة التي تدعى "زوغزانتال"؛ فبفضل التركيب الضوئي، تحوّل الطحالب الأشعة الشّمسيّة إلى مواد يستطيع المرجان استيعابها من أجل بناء الهياكل المرجانية، ومن جهتها تستفيد "الزوغزانتال" من فضالة المرجان؛ وكل ذلك يتم في جوٍّ من الانسجام التام.

لكن هناك عوامل قد تؤثر على هذا الانسجام كالتلوث، الاحتباس الحراري و بعض الظواهر المناخية الشديدة (كالأعاصير ...الخ) التي التي قد تؤدي إلى زوال "الزوغزانتال"، فيتعرض المرجان للابيضاض و يموت قسم كبير(غالباً أكثر من 50%) من المستعمرة المرجانية.
الاحتباس الحراري يهدّد عجيبة أخرى من عجائب الطبيعة

ولكن لماذا لا تملك كل أجناس المرجان علاقات تكامليّة مع الطحالب؟

الجواب بكل بساطة هو لأنّها ليست بحاجة إلى الضوء للنمو، فهي تشكل جزءًا من فصيلة المرجان "غير باني الشعب" التي يمكنها التكاثر على عمق كبير.

لماذا يجب الحفاظ على المرجان؟

يجيبكم قطاع السياحة أنّه يمثّل أحد أهم المغريات لمن يزورون الأماكن التي يزينها بجماله الآسر، ويحدثكم محبو الطبيعة عن التوازن البيئي و عن النظام البيئي الغني جدًا والذي يضم باللإضافة إلى المرجان آلاف الأجناس الأخرى التي تعيش على تواصل معه.

أما سايبردودو فسيقول لكم ببساطة أنه إن تمتع البشر، منذ أجدادنا وحتى جيلنا الحاضر بالتنوع الذي لم نبدأ بملاحظته إلا عندما بدأ يتضاءل بشكل درامي، فإن أولادنا وأولادهم وأولاد هؤلاء أيضًا يملكون الحق عينه. لذا يقع على عاتقنا حماية المرجان، كما كافة الأجناس الحية الأخرى، حتى تتمكن الأجيال القادمة بدورها من التمتع بجمالها.

وليس فقط من خلال الصور والفيديو .... من الأزمان الماضية.

خدمة المحادثة (تشات) الخاصة بسايبردودو

لمشاهدة الرسوم المتحركة الخاصة بالمرجان، انقر هنا

للمشاركة باللعبة الخاصة بالمرجان، انقر هنا

لاختبار معلوماتكم حول المرجان، انقر هنا


© CyberDodo Productions